هبطت أسعار الذهب لأدنى مستوياتها في أكثر من أسبوع، مع تحسن الشهية للأصول عالية المخاطر بدعم آمال توصل الولايات المتحدة والصين إلى اتفاق تجاري حتى مع تراجع الدولار.

 

وكان السعر الفوري للذهب متراجعا 0.2% إلى 1287.34 دولار للأونصة، بعد أن لامس في وقت سابق أدنى مستوى منذ الرابع من أبريل/نيسان عند 1281.96 دولار.

 

ونزلت عقود الذهب الأمريكية الآجلة 0.4% إلى 1290.60 دولار للأونصة.

 

وقال وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوتشين يوم السبت إنه يأمل أن تكون واشنطن وبكين “على مقربة من الجولة الأخيرة” في المفاوضات الرامية لحل الخلاف التجاري بين أكبر اقتصادين في العالم.

 

وتعززت معنويات المستثمرين بفضل مؤشرات على أن البلدين يتجهان صوب اتفاق لإنهاء النزاع المرير، الذي تخلله تبادل فرض رسوم جمركية بمليارات الدولارات وأثار اضطرابا في الأسواق المالية، وهو ما قوض الطلب على الذهب باعتباره ملاذا آمنا.

 

وعلى صعيد المعادن النفيسة الأخرى، تراجع البلاتين في المعاملات الفورية 0.5% إلى 881.61 دولار للأونصة، بينما انخفض البلاديوم 0.7% إلى 1362.60 دولار للأونصة

اتصل بنا

في حال كان لديكم أي سؤال أو استفسار، أو حتى إن كنتم ترغبون في الحصول على المزيد من المعلومات، نحن هنا لخدمتكم. لا تترددوا في الإتصال بنا.

نحن نقدم لكم خدمة عملاء متميزة على مدى 24/5.