أسعار النفط تتراجع لكن خفض الإمدادات يحد من الخسائر

انخفضت أسعار النفط رغم التراجع غير المتوقع لمخزونات الخام في الولايات المتحدة، لكن تقلصا أقل من المتوقع في مخزونات البنزين وتخفيضات الإنتاج الحالية التي تقودها أوبك حدت من هبوط الأسعار.

انخفضت العقود الآجلة لخام لقياس العالمي برنت 19 سنتا أو 0.3 بالمئة عن التسوية السابقة لتصل إلى 71.43 دولار للبرميل، مبتعدة أكثر عن أعلى مستوى في خمسة أشهر الذي بلغته أمس الأربعاء عند 72.27 دولار للبرميل.

وبلغت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 63.62 دولار للبرميل، منخفضة 14 سنتا أو 0.2 بالمئة.

وفي وقت سابق اليوم، جرى تداول العقدين عند مستويات أعلى ليلا.

هذ وقالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية إن مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة انخفضت 1.4 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في الثاني عشر من أبريل، مخالفة توقعات المحللين التي كانت أشارت إلى زيادة قدرها 1.7 مليون برميل.

وانخفضت مخزونات البنزين بمقدار 1.2 مليون برميل، في حين أشارت توقعات المحللين في استطلاع لرويترز إلى انخفاض قدره 2.1 مليون برميل.

كما تراجعت مخزونات نواتج التقطير، التي تشمل الديزل وزيت التدفئة، بمقدار 362 ألف برميل، بينما كانت التوقعات تشير لهبوط قدره 846 ألف برميل، بحسب بيانات إدارة معلومات الطاقة.

وتلقت الأسعار دعما هذا العام من اتفاق منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفائها، بمن فيهم روسيا، على خفض إنتاجهم 1.2 مليون برميل يوميا.

كما انخفضت إمدادات الخام العالمية أكثر بسبب فرض الولايات المتحدة عقوبات على فنزويلا وإيران عضوي أوبك.

اتصل بنا

في حال كان لديكم أي سؤال أو استفسار، أو حتى إن كنتم ترغبون في الحصول على المزيد من المعلومات، نحن هنا لخدمتكم. لا تترددوا في الإتصال بنا.

نحن نقدم لكم خدمة عملاء متميزة على مدى 24/5.