ارتفع الجنيه الاسترليني فوق 1.31 دولار، لكن التعاملات اتسمت بالهدوء في غياب أي تطورات كبيرة تتعلق بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

 

وانحسرت تقلبات الاسترليني منذ أعلن قادة الاتحاد الأوروبي والحكومة البريطانية الأسبوع الماضي عن تأجيل الانفصال لفترة تصل إلى ستة أشهر.

 

وبدد ذلك الخطر الفوري لخروج دون اتفاق، لكنه أثار إمكانية استمرار عدم التيقن في بريطانيا لأشهر في ظل ما يواجهه السياسيون من صعوبة في اتخاذ قرار الانفصال من عدمه وكيفية الخروج من الاتحاد الأوروبي.

 

وقال وزير الخارجية البريطاني جيريمي هنت اليوم إن المحادثات بين الحكومة وحزب العمال المعارض للتوصل إلى توافق بخصوص خطة الانفصال هي محادثات بناءة بشكل أكبر من التصور السائد.

 

وزاد الاسترليني 0.3% إلى 1.3100 دولار بعد افتتاح بورصة وول ستريت، ومقابل اليورو، انخفضت العملة البريطانية قليلا إلى 86.27 بنس لليورو.

اتصل بنا

في حال كان لديكم أي سؤال أو استفسار، أو حتى إن كنتم ترغبون في الحصول على المزيد من المعلومات، نحن هنا لخدمتكم. لا تترددوا في الإتصال بنا.

نحن نقدم لكم خدمة عملاء متميزة على مدى 24/5.