الخام الأمريكي يحقق مكاسب للأسبوع السابع على التوالي والذهب قرب أدنى مستوياته في 4 أشهر

المؤشرات الأمريكية

دفعت مكاسب لأسهم الشركات الصناعية المؤشرين DowJones الصناعي وS&P500 للصعود في أعقاب بيانات اقتصادية أمريكية قوية وحزمة تقارير إيجابية لأرباح الشركات.

وأنهى DowJones جلسة التداول في بورصة وول ستريت مرتفعاً 110.21 نقطة، أو 0.42%، إلى 26559.75 نقطة بينما زاد المؤشر S&P500 الأوسع نطاقاً 4.58 نقطة، أو 0.16%، ليغلق عند 2905.03 نقطة.

وأغلق المؤشر Nasdaq المجمع مرتفعاً 1.98 نقطة، أو 0.02%، إلى 7998.06 نقطة.

هذا وتنهي المؤشرات الثلاثة الأسبوع على تباين، مع صعود Dowjones بـ 0.56% وNasdaq بـ 0.17% في حين S&P500 بـ 0.08%.

الأسهم الأوروبية

أغلقت سوق الأسهم الأوروبية مرتفعة بدعم من مشتريات لتغطية مراكز مدينة قبل عطلة نهاية أسبوع طويلة ونتائج فصلية قوية أعلنتها بضع شركات، والتي خففت من وطأة بيانات تظهر أن نشاط الشركات في منطقة اليورو تبأطأ على غير المتوقع هذا الشهر.

وأنهى المؤشر Stoxx600 الأوروبي جلسة التداول مرتفعاً 0.2% في سابع جلسة على التوالي من المكاسب، وهي أفصل سلسلة مكاسب منذ أوائل فبراير شباط، ولينهي الأسبوع على ارتفاع بـ 0.92%.

وأغلق المؤشر Dax الألماني عند أعلى مستوياته في ستة أسابيع، حيث ارتفع بـ 0.57%، ليحقق مكاسب اسبوعية بـ 2.14%، لكن المؤشر FTSE100 البريطاني تراجع بـ 0.15% متأثراً بخسائر لأسهم شركات الرعاية الصحية، ولكنه حافظ على مكاسبه الأسبوعية بارتفاع 0.57%.

وجاءت البيانات بعد أسبوع من إثارة رئيس البنك المركزي الأوروبي ماريو دراغي احتمال تقديم المزيد من الدعم لاقتصاد منطقة اليورو الذي يعاني صعوبات، إذا استمر تباطؤه.

النفط

ارتفعت أسعار النفط في ظل حصولها على دعم من هبوط في صادرات الخام من السعودية وانخفاض في عدد الحفارات النفطية ومخزونات الخام في الولايات المتحدة.

وأنهت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت جلسة التداول مرتفعةً 35 سنتاً إلى 71.97 دولار للبرميل قرب أعلى مستوى لها في خمسة أشهر الذي سجلته يوم الأربعاء والبالغ 72.27 دولار. وعلى مدار الأسبوع صعد برنت 0.6% مسجلاً رابع زيادة أسبوعية على التوالي.

وارتفعت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط 24 سنتاً لتسجل عند التسوية 64.00 دولاراً للبرميل. وينهي الخام الأمريكي الأسبوع على زيادة بحوالي 0.2% هي سابع مكاسب أسبوعية على التوالي.

المعادن النفيسة

استقرت أسعار الذهب قرب أدنى مستوياتها في 4 أشهر مع صعود الدولار بفضل بيانات قوية لمبيعات التجزئة في الولايات المتحدة، وهو ما غطى على دعم تلقاه المعدن النفيس من بيانات أوروبية ضعيفة لقطاع الصناعات التحويلية أججت بعض القلق بشأن النمو العالمي.

وسجل الذهب في المعاملات الفورية 1277.9 دولاراً للأونصة في نهاية جلسة التداول بالسوق الأمريكي، بعدما هبط في وقت سابق من الجلسة إلى 1270.63 دولار وهو أدنى مستوى له منذ 27 ديسمبر كانون الأول.

وخسر الذهب أكثر من 1% في أسبوع تداول أقصر من المعتاد، وهو رابع انخفاض أسبوعي على التوالي، وتراجعت عقود الذهب الأمريكية 0.1%.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، تراجعت الفضة 0.17% إلى 14.965 دولار للأونصة، ليسجل مكاسب أسبوعية بـ 0.23%.

هذا وصعد البلاتين 1.76% إلى 907.00 دولاراً للأونصة، ليسجل ارتفاعاً اسبوعياً بـ 1.3%، وارتفع البلاديوم 1.44% إلى 1422.00 دولار للأونصة.

العملات

ارتفع مؤشر الدولار ، الذي يقيس العملة الأميركية مقابل سلة من ست عملات رئيسية أخرى ، إلى 97.4، مرتفعاً بنسبة 0.4٪، وليسجل أيضاُ ارتفاعاُ اسبوعياً بنحو 0.44%.

هذا وزادت مبيعات التجزئة في الولايات المتحدة بأكبر قدر في 1.5 عام في مارس حيث عززت الأسر مشتريات السيارات ومجموعة من السلع الأخرى، في أحدث مؤشر على أن النمو الاقتصادي ارتفع في الربع الأول بعد بداية خاطئة.

هذا وتعززت قوة الاقتصاد أيضاً ببيانات أخرى تُظهر انخفاض عدد الأميركيين المتقدمين بطلبات للحصول على إعانات البطالة إلى أدنى مستوى في حوالي 50 عامًا في الأسبوع الماضي.

وبالانتقال إلى القارة الأوروبية، فقد ارتفع اليورو مقابل الدولار إلى 1.1247، أي بحوالي 0.01%، ورافقه في الارتفاع الجنيه الاسترليني،حيث ارتفعت العملة البريطانية أمام الدولار إلى 1.2999، أي بنحو 0.08%، ولكنها سجلت تراجعاً اسبوعياً بـ 0.65%.

وبالحديث عن الين الياباني، فقد انخفض لمستوى الـ 111.9 ين للدولار، ولينهي الأسبوع على تراجع طفيف بـ 0.09%.

اتصل بنا

في حال كان لديكم أي سؤال أو استفسار، أو حتى إن كنتم ترغبون في الحصول على المزيد من المعلومات، نحن هنا لخدمتكم. لا تترددوا في الإتصال بنا.

نحن نقدم لكم خدمة عملاء متميزة على مدى 24/5.