أظهرت بيانات رسمية أن الناتج الصناعي التركي هوى بنسبة 5.1 بالمئة على أساس سنوي في فبراير شباط، ليتراجع للشهر السادس على التوالي لكن مع ارتفاع مقارنة مع الشهر السابق مما يعطي أول مؤشر على تحول إيجابي للاقتصاد.

وانكمش الاقتصاد ثلاثة بالمئة على أساس سنوي في الربع الأخير من 2018 في أسوأ أداء له فيما يقرب من عشر سنوات، ويتوقع الاقتصاديون فصلين آخرين من الانكماش على أساس سنوي، وتُظهر البيانات أن النشاط الاقتصادي مازال ضعيفا إلى حد كبير.

وفي استطلاع أجرته رويترز، كان من المتوقع أن يتراجع الناتج الصناعي المعدل في ضوء التقويم 6.5 بالمئة على أساس سنوي في فبراير شباط.

وقال معهد الإحصاء التركي إن المقارنة مع الشهر السابق تبعث على مزيد من التفاؤل، إذ ارتفع الناتج الصناعي 1.3 بالمئة في فبراير شباط بعد التعديل في ضوء التقويم والعوامل الموسمية.

اتصل بنا

في حال كان لديكم أي سؤال أو استفسار، أو حتى إن كنتم ترغبون في الحصول على المزيد من المعلومات، نحن هنا لخدمتكم. لا تترددوا في الإتصال بنا.

نحن نقدم لكم خدمة عملاء متميزة على مدى 24/5.